قصة وحكمة ، ﺃﻏﺮﺏ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻧﺘﺤﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ - عالم المعلومات

أحدث المقالات

الاثنين، 19 فبراير 2018

قصة وحكمة ، ﺃﻏﺮﺏ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻧﺘﺤﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ

ﺃﻏﺮﺏ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻧﺘﺤﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ

قصة وحكمة ، ﺃﻏﺮﺏ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻧﺘﺤﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ 
ﺃﻏﺮﺏ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻧﺘﺤﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ الامريكي : ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ ﺃﻭﺑﻮﺱ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ ﺃﻭﺑﻮﺱ مثله مثل اي ﻣﻨﺘﺤﺮ تقليدي عندما ﻓﻜﺮ في انتحار قرر ﺇﻧﻪ ﻳﺮﻣﻲ ﻧﻔﺴﻪ ﻣﻦ ﻓﻮﻕ ﺍﻟﻌﻤﺎﺭﺓ اللي ﺳﺎﻛﻦ ﻓﻴﻬﺎ ﻓﺮﻣﻰ ﻧﻔﺴﻪ ﻣﻦ الطابق ﺍﻟﻌﺎﺷﺮ ﻭﺗﺮﻙ ﺭﺳﺎﻟﺔ ﻷ‌ﻫﻠﻪ ﻋﻦ ﺍﻧﺘﺤﺎﺭﻩ ﺑﺴﺒﺐ ﺍﻟﻴﺄﺱ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻟﻜﻦ ﻓﻲ 23 ﻣﺎﺭﺱ 1994 وبعد ﺗﺸﺮﻳﺢ ﺟﺜﺔ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ ﺃﻭﺑﻮﺱ تبين ﺃﻧﻪ ﺗﻮﻓﻲ ﻣﻦ ﻃﻠﻖ ﻧﺎﺭﻱ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﺃﺱ! وليس ﺑﺴﺒﺐ ﺳﻘﻮﻃﻪ ﻣﻦ الطابق ﺍﻟﻌﺎﺷﺮ
كما ﺑﻴّﻦ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻖ أنه ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺳﻘﻮﻁ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ توجد ﺭﺻﺎﺻﺔ ﻃﻠﻌﺖ ﻣﻦ ﺷﺒﺎﻙ ﺍﻟﻌﻤﺎﺭﺓ اللي ﺳﺎﻛﻦ ﻓﻴﻬﺎ ﻭاللي ﺭﻣﻲ ﻧﻔﺴﻪ ﻣﻦ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻗﺪﺭﺍ ﻭﺍﺳﺘﻘﺮﺕ ﻓﻲ ﺭﺃﺱ الشاب ﻭﻗﺘﻠﺘﻪ و اثناء ﺍﻟﻔﺤﺺ ﺗﺒﻴﻦ ﺃﻥ ﺍﻟﻄﻠﻘﺔ ﺍﻟﻠﻲ ﺃﺻﺎﺑﺖ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ ﺍﻧﻄﻠﻘﺖ ﻣﻦ ﺍﻟﻄﺎﺑﻖ ﺍﻟﺘﺎﺳﻊ ﻭ هذه ﺍﻟﺸﻘﺔ ﻛﺎﻥ ﻓﻴﻬﺎ ﺯﻭﺟﻴﻦ ﻣﻦ ﻛﺒﺎﺭ ﺍﻟﺴﻦ ﺳﺎﻛﻨﻴﻦ ﻓﻴﻬﺎ ﻣﻦ سنوات ﻭﺍﺷﺘﻬﺮ ﺍﻟﺰﻭجان ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺠﻴﺮﺍﻥ ﺑﻜﺜﺮﺓ الشجار ﺑﻴﻨﻬﻢ
 ﺍﻟﻐﺮﻳﺐ أﻥ ﻭﻗﺖ ﻣﺎ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ القى بنفسه ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﻳﻬﺪﺩ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺑﺈﻃﻼ‌ﻕ ﺍﻟﺮﺻﺎﺹ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻭﻛﺎﻥ ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﻫﻴﺠﺎﻥ ﺷﺪﻳﺪ ﻓﻀﻐﻂ ﺩﻭﻥ ﻭﻋﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺰﻧﺎﺩ ﻓﺎﻧﻄﻠﻘﺖ ﺍﻟﺮﺻﺎﺻﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺪﺱ الا ان ﺍﻟﺮﺻﺎﺻﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﺑﻌﻴﺪﺓ ﻋﻦ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﻭﺧﺮﺟﺖ ﻣﻦ النافذة ﻟﺤﻈﺔ ﺍﻧﺘﺤﺎﺭ ﻭﻣﺮﻭﺭ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ الذي القى ﻧﻔﺴﻪ ﻓﺄﺻﺎبته ﻓﻲ ﺭﺃﺳﻪ ﻭﻣﺎﺕ بسببها
اﻟﻤﺤﻜﻤﺔ ﺍﺗﻬﻤﺖ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﺑﺘﻬﻤﺔ ﺍﻟﻘﺘﻞ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻌﻤﺪ ﻟﻜﻨﻪ ﺃﺻﺮ ﻫﻮ ﻭﺯﻭﺟﺘﻪ ﻋﻠﻰ ﺃﻧﻬﻢ دائما يتشاجرون ﻭإﻧﻪ ﻣﺘﻌﻮﺩ ﻋﻠﻰ ﺗﻬﺪﻳﺪ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺑﺎﻟﻘﺘﻞ ﻭﻛﺎﻥ يعتقد ﺇﻥ ﺍﻟﻤﺴﺪﺱ خالي من الرﺻﺎص لأنه ﻭﺍﻟﻐﺮﻳﺐ ﺇﻥ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎﺕ ﺑﻴﻨﺖ ﺃﻥ هناك شاهد وهو ﺃﺣﺪ ﺃﻗﺎﺭﺏ ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﻦ رأى ﺍﺑﻦ ﺍﻟﺰﻭﺝ يضع الرصاص في ﺍﻟﻤﺴﺪﺱ ﻗﺒﻞ ﺃﺳﺒﻮﻋﻴﻦ و تبين فيما ان ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﻣﻨﻌﺖ ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﻋﻦ ﺍﺑﻨﻬﺎ بتالي قرر ﺍﻻ‌ﺑﻦ ان ﻳﺘﺨﻠﺺ ﻣﻦ ﺃﺑﻮﻩ ﻭﺃﻣﻪ ( ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﻦ ) بطريقة خبيثة لانه كان يعرف ﺇﻥ ﺃﺑﻮﻩ دائما عندما يتشاجر مع الزوجة يستخدم ﺍﻟﻤﺴﺪﺱ دون ان يكون ﻓﻴﻪ اي ﺭﺻﺎﺻﺔ ﻓﻔﻜﺮ الشاب ﺇن يضع ﻓﻴﻪ ﺭﺻﺎﺹ حتي أبوه ﻳﻘﺘﻞ ﺃﻣﻪ وهكذا يضرب ﻋﺼﻔﻮﺭﻳﻦ ﺑﺤﺠﺮ واحد
لكن ﺍﻟﺮﺻﺎﺻﺔ خرجت ولم تصيب ﺃﻣﻪ ﻭﻟﺒﺴﺖ ﻓﻲ ﺭﺍﺱ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ ﻭﻫﻮ ﺑﻴﻨﺘﺤﺮ وهكذا ﺗﺤﻮﻟﺖ ﺗﻬﻤﺔ ﺍﻟﻘﺘﻞ ﻣﻦ ﺍﻷ‌ﺏ ﺇﻟﻰ ﺍﻻ‌ﺑﻦ ﻟﻘﺘﻠﻪ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ ﺃﻭﺑﻮﺱ
ﻟﻜﻦ ﺍﻷ‌ﻏﺮﺏ ﻣﻦ هذا كله ﺇﻥ ﺍﺑﻦ ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﻦ ﻫﻮ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ ﻧﻔﺴﻪ ﻭﻫﻮ اللي وضع ﺍﻟﺮﺻﺎﺻ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺪﺱ حتى ﻳﺘﺨﻠﺺ ﻣﻦ ﺃﺑﻮﻩ ﻭﺃﻣﻪ وﺑﺴﺒﺐ ﺗﺪﻫﻮﺭ ﺃﻭﺿﺎﻋﻪ ﺍﻟﻤﺎﺩﻳﺔ ﻭﺗﺄﺧﺮ ﺃﺑﻮﻩ ﻓﻲ ﻗﺘﻞ ﺃﻣﻪ ﻗﺮﺭ ﺍﻻ‌ﻧﺘﺤﺎﺭ ﻣﻦ ﺳﻄﺢ ﺍﻟﻌﻤﺎﺭﺓ ﻟﺘﺼﺎﺩﻑ ﺍﻟﺮﺻﺎﺻﺔ ﺭﺃﺱ ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ ﺍﻟﻠﻲ ﺃﻃﻠﻘﻬﺎ ﻭﺍﻟﺪﻩ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺪﺱ اللي وضعها ﺭﻭﻧﺎﻟﺪ ﺑﻨﻔﺴﻪ فاصبح هو القاتل والقتيل معا نهااية مؤلمة













ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق